Saturday, November 12, 2016

الماسونية العالمية تحكم العالم

    لأنى قرأت كثيرا عن الماسونية ضمن ماقرأت عن الإلحاد وعن الصرعات الشاذة التى تلوث مجتمعاتنا وتجفف ينابيع قيم الحق والخير والجمال فيها لفت نظرى إشارات وحركات يد دونالد ترامب فأردت أن استوثق مما إذا كان ماسونيا .. وجدت مصدرا يؤكد ذلك ويؤكد أنه بدأ مصنفا فى المستوى ال 33 فى هيكل الماسونية التى تضم فقط لعضويتها ذوى النفوذ والسلطة والثروة فى أى مكان فى العالم يدينون بمبادئها ويسعون لتوسيع دائرة المنظمين إليها من معارفهم وأصحاب المصالح معهم وهدفهم فى النهاية أن يسيطروا ع...لى مفاصل العالم كله واقتصاده وسياساته وثرواته ويطوعوا كل إمكانيات الدول لكى تخدم أغراضهم فى إدارة العالم (مجلس إدارة العالم ليس نكتة كما تتصورون).
    لم أستغرب لأن 13 من رؤساء أمريكا السابقين بدءا بجورج واشنطن أول رئيس أمريكى وانتهاء بجيرالرد فورد كانوا ماسونيين ‘ أى أن الموضوع قديم منذ أكثر من 240 سنة وحتى الآن .. وهذا يفسر لكم النموذج الأمريكى فى إدارة المصالح والعلاقات التى تقوم بالدرجة الأولى على تبادل المنفعة وحصد الغنائم دون التقيد بأى ضوابط أخلاقية أو وازع قيمى لأنهم أصلا يكرهون كل الأديان ولايعترفون بوجودها.. دستورهم الذى يحكمهم هو "بروتوكولات حكماء صهيون" بكل ماتحويها من منهج وأساليب السيطرة والهيمنة على مقدرات العالم.
    بيوتن يجلس الآن على رأس طاولة اجتماعات مجلس إدارة العالم وحوله كل صبيانه ، يقرب بعضهم إليه ويبعد البعض الآخر حسبما يريد ووفقا لما يراه حكارس للمعبد الماسونى العالمى.

Wednesday, October 05, 2016

فوضى الألقاب فى منبوذيا العظمى

هل فكر أحدكم مثلى في الدافع النفسى الذى يجعل الناس في منبوذيا العظمى يعشقون الألقاب ويحبون من يلصقها بهم وهم يعلمون أنه منافق، ويمنحونها لأنفسهم بكل شكل ولون .. بلد بهذا الجهل والتخلف ونسبة الأمية التي تقترب من ثلثى السكان ومعظم من فيها باشوات ودكاتره وباشمهندسين واستشاريين من كل صنف ونوع .. وبعضهم صدق نفسه ويلتقط كل يوم سلفى إلى جانب الشهادات والدبلومات والدروع التي حصل عليها من الداخل والخارج بفلوسه.
هو ينفع واحد يعمل فيلد مارشال (يعنى مثل مونتجمرى ورومل كده) ويملا صدره نيا...شين من غير مايدخل ولا معركة ولا يخوض أي حرب ؟
عقد نقص يعوضها أصحابها بمحاولة إثبات ليس فقط أنهم مثل النخبة وإنما افضل منهم وأعلى قدرا .
والنتيجة؟ بالونة كبيرة من الوهم بحجم منبوذيا كلها تجعل الناس تصدق أنها فعلا عظمى مثل أي دولة بل أحسن وأقوى وأرفع مقاما وقدرا.
السقوط الكبير من علو شاهق وبدون باراشوت هو النتيجة الحتمية ، وعندها سوف تكسر كل الرقاب بلا استثناء .